حمزة الخنسا
حمزة الخنسا
الرئيسية / الأبرز / الخنسا: خيار الشعوب أساسي في كل محاولات المقاطعة

الخنسا: خيار الشعوب أساسي في كل محاولات المقاطعة

قال الأمين العام للحركة العالمية لمقاطعة البضائع الأميركية (BUP)، الصحفي حمزة الخنسا، إن الهدف الرئيسي للحركة هو الدعوة لمقاطعة المنتوجات الأميركية في دول المنطقة، وبث ثقافة المقاطعة في هذه المجتمعات.

وأشار الخنسا، خلال إطلالته ضمن برنامج “الخط الساخن” على قناة المنار، إلى أن بعض الدعوات للمقاطعة كانت تظهر كرد فعل على حدث معين، وقال “بدأنا اليوم لأننا بحاجة إلى حملة منظمة تقوم على الاستمرارية، تدعو بشكل واضح وصريح لمقاطعة منتوجات أميركا”، مشدداً على أن خيار الشعوب يبقى الأساسي في كل محاولات المقاطعة.

وأضاف الخنسا: “نحن مجموعة من الناشطين توحدنا تحت هذا الهدف الكبير وهو مقاطعة البضائع الأميركية ووجدنا النواة الأساسية لهذا العمل، وهو لا يقتصر على لبنان فقط بل أيضاً على العديد من البلدان الواقعة تحت تأثير أميركا بشكل مباشر أو غير مباشر”.

من ناحية أخرى شدد الخنسا على أهمية وجود ثقافة المقاطعة لدى الشعوب العربية، وخاصة في لبنان، مؤكداً أن الاقتصاد اللبناني مرتبط ومعتمد اعتماد كلي على الاقتصاد الأميركي وهذا سبب ربط الاقتصاد اللبناني بالدولار، متمنياً بالوصول إلى مرحلة يتحول فيها الاقتصاد اللبناني من اقتصاد ريعي إلى اقتصاد منتج.

ولفت الخنسا خلال حديثه إلى أن نظرة اللبنانيين إلى المنتوجات المحلية هي نظرة سلبية، قائلاً “هناك أكثر من 3000 صنف غذائي في لبنان، و60% منهم حائز على شهادة الأيزو، وهذا دليل واضح على أن الكفاءة والجودة خاصة فيما يتعلق بالشق الغذائي متوفرة، إلا أن السلبية التي تطغى على واقعنا هي ما تدفعنا لاستخدام المنتوجات الخارجية”.

هذا وطرح الخنسا بعض الإحصائيات التي تكشف انقطاع حوالي 110 مليون دولار عن أميركا في حال التزام الدول العربية والإسلامية بمقاطعة الايفون لوحده.

 

الخط الساخن

#الخط_الساخن: مقاطعة البضائع الاميركية .. حربٌ بلا سلاح.

Posted by ‎الخط الساخن‎ on Monday, January 13, 2020

 

شاهد أيضاً

السيد حسن نصرالله

السيد نصر الله: أميركا ليست قدراً محتوماً وفشلت عند مواجهة الشعوب

أكد الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله أن الثورة الإسلامية في إيران …