النائب محمد رعد
النائب محمد رعد
الرئيسية / الأبرز / لقاء تضامني ضد “قانون قيصر” في السفارة السورية

لقاء تضامني ضد “قانون قيصر” في السفارة السورية

أعلن رئيس كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب محمد رعد، اليوم الثلاثاء، أن حزب الله “يقف مع سوريا ضد التجزأة والتبعية والاحتلال، واستهدافها هو استهداف لكل النهضويين والشرفاء”، مضيفاً أن “الاستهداف لا يقتصر على سوريا فقط بل يتشظى منه كل العالم العربي”.

وقال رعد خلال اللقاء التضامني ضد “قانون قيصر”، في السفارة السورية في لبنان، إن سوريا “كانت دائماً إلى جانب لبنان حين تخلى الكثيرون عنه”، مشيراً إلى أن “العالم ينشد العدل والاستقرار، ولا يمكن للإدارة الاميركية أن تحقق أهدافها من وراء قانون قيصر”. 

وأكد رعد أن “ما سمي بقانون قيصر هو دليل واضح على تجاوز سوريا للمحنة العسكرية، التي أريد من خلالها أن يتم تدمير موقعها في العالم، وعندما فشل هذا الأمر ذهبوا إلى قانون قيصر”.

من جهته، عبّر عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب علي حسن خليل، عن “الوفاء لسوريا بقيادتها وشعبها على تضحياتها”، معلناً أن ما يحصل عبر “قانون قيصر” هو “محاولة لإخضاع سوريا بعد الانتصارات التي حققتها في مواجهة الإرهاب”. 

وقال خليل إن “المسؤولية والمصلحة الوطنية تقتضي التنسيق لمواجهة المخطط الذي سيكون له تأثير على لبنان”، مضيفاً أن “لبنان وسوريا لا يمكنهما الاستغناء عن بعضهما البعض وقانون قيصر يمكن تحويله لفرصة”.

السفير السوري في لبنان علي عبد الكريم علي، أكد بدوره أن “الهيبة الأميركية اهتزت  في الداخل وفي الخارج وقانون قيصر طلقة يائسة”، لافتاً إلى أن “سوريا اليوم أكثر يقيناً أنها قوية بمبادئها التي أصرت على البقاء عليها”.

وأضاف السفير السوري أن “العالم الجديد الذي لا بد أن يتشكل ولن تكون فيه أميركا هي المسيطرة”، موضحاً أن “الأميركي أرعبه انتصار سوريا على الإرهاب”.  

المضدر: الميادين

شاهد أيضاً

الحكومة تعلن الحرب على «المياومين»

تُريد الحكومة تقليص نفقاتها عبر صرف عاملين «غبّ الطلب» (المياومين) في المؤسسات التابعة لوزارة الطاقة …